×

بيتابس تعقد شراكة استراتيجية مع اكسباند كارت

Tag: الدفع الإلكتروني

بيتابس تعقد شراكة استراتيجية مع اكسباند كارت

يعد الدفع الإلكتروني أحد الحلول التكنولوجية المبتكرة في مجال التجارة الإلكترونية، وأحد المقومات والركائز الأساسية في إتمام أي من عمليات البيع والشراء عبر الإنترنت ولا يمكن أن تستقيم بدونه أي عملية من عمليات التجارة الإلكترونية.

إذ أن الدفع الإلكتروني هو تلك العملية التي تسمح لطرفي العمليات التجارية الإلكترونية إرسال واستقبال الأموال بكل سهولة وأمان عبر شبكة الإنترنت من أماكنهم وأيًا كانت الحواجز الجغرافية بينهما.

وهناك العديد من الشركات التي تعمل في مجال تقديم حلول الدفع الإلكتروني والتي يُطلق عليها في مجال التجارة الإلكترونية والمتاجر الإلكترونية بوابات الدفع الإلكتروني، إلا أنها متفاوتة فيما بينها من حيث جودة الخدمة والانتشار محليًا وإقليميًا ودوليًا وبرامج الأمان وحماية الخصوصية التي تقدمها الشركة لعملائها.

ليس هذا وفقط ما يميز بوابة دفع إلكتروني عن أخرى، بينما هناك العديد من المعايير التي يجب الاعتماد عليها في عقد المقارنات بين شركات وبوابات الدفع الإلكتروني العديدة والمنتشرة بكثرة حول العالم.

ومن ضمن تلك المعايير كذلك عدد العملات التي تتعامل بها البوابة، وعدد الدول التي تتوافر فيها وتغطيها جغرافيًا، إمكانية التحويل على الحسابات البنكية للتُجار وأصحاب المتاجر الإلكترونية بسهولة، وغيرها الكثير من الخصائص والمعايير الأخرى.

وإنطلاقًا من سعي منصة “اكسباند كارت” المستمر والدؤوب نحو تقديم أفضل الحلول التكنولوجية المبتكرة لكافة عملائها في المنطقة العربية والشرق الأوسط، من تُجار التجزئة وأصحاب المتاجر والخدمات وأصحاب المشاريع، وقعت الشركة شراكة
استراتيجية مع بوابة الدفع الإلكتروني الشهيرة بيتابس.

وتسعى منصة “اكسباند كارت” من خلال هذه الشراكة إلى تزويد كافة عملائها بأفضل الحلول التكنولوجية المبتكرة فيما يخص الدفع الإلكتروني، وذلك من خلال إبرام الصفقات والشراكات من أفضل مزودي خدمات الدفع الإلكتروني في المنطقة وعلى رأسها بوابة “بيتابس”.

وفي هذا الصدد، لابد من الإشارة إلى أن تلك الشراكة الاستراتيجية والاقتصادية بين “اكسباند كارت” “بيتابس”، سوف يجني ثمارها عملاء كلتا المنصتين، وكذلك كافة الراغبين في بدء نشاطهم وعملهم االخاص في مجال التجارة الإلكترونية.

إذ أنها سوف تشكل نقلة نوعية في مستقبل التجارة الإلكترونية في المنطقة العربية والشرق الأوسط، بالاستفادة بما تقدمه كلتا الشركتين من مزايا وعروض في مجال البيع عبر شبكة الإنترنت.

ووفق هذه الشراكة يحصل عملاء منصة “اكسباند كارت” من التجار وأصحاب المتاجر الإلكترونية على عروض خاصة بهم وأسعار مخفضة على كافة خدمات بوابة الدفع الإلكتروني “بيتابس”.

وخلال هذا المقال على مدونتنا، سوف نستعرض نبذة عن “بيتابس”، وأهم الخصائص والمزايا التنافسية التي تتميز بها عن باقي بوابات الدفع الإلكتروني سواء في المنطقة العربية والشرق الأوسط أو في العالم أجمع.

ماهي بوابة الدفع بيتابس
بيتابس هي شركة مزودة لحلول الدفع المريحة والآمنة المخصصة للعمليات التجارية بين الشركات والمؤسسات التجارية، والتي تُمكن الشركات من استلام المدفوعات عبر الإنترنت باستخدام التقنية المتطورة التي تقدمها مبنية على السوق الحالية.

ليس هذا وفقط، بل تساعد بيتابس المشاريع الصغيرة والمتوسطة المتنامية وسوق التجارة الإلكترونية و أيضاً الشركات الكبيرة من خلال تزويدهم بمجموعة من حلول الدفع الشاملة.

وتمكن كل هؤلاء من تلقي المدفوعات عبر الإنترنت وإنتاج وإرسال الفواتير عبر الإنترنت واستخدام الإضافات في واجهة تطبيق البرنامج لدمجها مع المواقع الخاصة بهم و إنشاء متجر على الإنترنت.

وقد تم تصميم خدمات بيتابس خصيصاً لتوفير حلول مضمونة للشركات والمؤسسات ومساعدتهم على زيادة تدفقات إيراداتهم على نحو مستديم، من خلال التعاقد مع أنظمة منع الاحتيال والتقنية الحديثة التي تستخدم من قبلها، فقد تم اعتماد أنظمتها لإدارة الأمن الطبقي من قبل فيزا وماستر كارد.

وتعتبر بوابة الدفع الإلكتروني “بيتابس” واحدة من أكبر وأفضل مزودي خدمات إرسال واستقبال الأموال عبر شبكة الإنترنت، وأبرز الحلول المبتكرة لاستلام المدفوعات الإلكترونية عبر المتاجر الإلكترونية ومواقع التسوق عبر الإنترنت المختلفة.
وتقدم بوابة “باي تابس” العديد من المزايا والخصائص الفعالة التي تساعد كافة تجار التجزئة وأصحاب المتاجر الإلكترونية على تحصيل أموالهم بسهولة وأمان من العملاء من مختلف دول العالم، وهو ما جعل منها واحدة من مزودي خدمات الدفع الإلكتروني في الشرق الأوسط وبلدان الخليج العربي والوطن العربي كافة.

تغطي خدمات شركة الدفع الإلكتروني “بيتابس” معظم بلدان الشرق الأوسط والخليج العربي، والتي تضم (المملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة ومصر والكويت و غيرها)، وهو ما يجعلها بالفعل من الشركات الرائدة في مجال الدفع الإلكتروني في هذه المنطقة.

ولعل كذلك من أهم العوامل التي وضعت شركة بيتابس في مقدمة بوابات الدفع التي تقدم خدمات الدفع الإلكتروني في الشرق الأوسط هو توفيرها لمجموعة كبيرة من الخدمات والمميزات المتفردة لكافة عملائها في المنطقة. وأهم تلك الميزات هو دعمها لما يزيد عن 160 عملة دولية يمكن لكافة المستخدمين الدفع من خلالها.

وفيما يلي مجموعة من أبرز مميزات ومزايا وخصائص بيتابس:

مميزات بوابة الدفع الإلكتروني بيتابس
• تدعم بوابة الدفع الإلكتروني بيتابس 160 عملة دولية.
• توفير العديد من من الطرق المرنة والسهلة للدفع الإلكتروني لكافة العملاء من كافة الأحجام.
• توفير نظام متطور لمنع عمليات الاحتيال على المتاجر الإلكترونية.
• توفر لكافة عملائها فريق خدمة عملاء ودعم فني متخصص في حل النزاعات القانونية.
• يستطيع العميل إتمام كافة إحراءات التكامل مع بوابة الدفع الإلكتروني بيتابس على متجره الإكتروني الخاص به وذلك خلال أقل من 24 ساعة.
• تتوافر خدماتها في أكثر من 18 دولة حول العالم.

صفحة الدفع (PayPage) تساعدك على إنجاز أعمالك دون عناء

إصدار الفواتير من الأمور المهمة في أي عمل تجاري وإن كانت يتم تجاهلها في كثير من الأحيان. حيث إنها لا تحظى بنفس رونق التسويق، إلا أن فوائدها تتجاوز الاحتفاظ بالعملاء إلى المساعدة في توفير بيانات قيمة لأغراض التحليل وإعداد البيانات. فلا شك إن إصدار الفواتير بدقة وسرعة يعزز الشفافية ويساعد في تأسيس علاقة أفضل بين التاجر والعميل. ولذلك، يتعين عليك إعادة النظر في أسلوب إصدار الفواتير ورفع كفاءة عملك من خلال الاستعانة بصفحة الدفع (PayPage).

توفر صفحة الدفع (PayPage) مجموعة ميزات لا تقتصر فوائدها على تحسين العمليات التجارية، بل توفر خدمات فائقة للعملاء وتساعدك في إنجاز عمليات إصدار الفواتير، مما يوفر لك الوقت والمال، كما توفر التقارير التفصيلية مجموعة شاملة من البيانات التي قد تحتاجها لوضع خططك المستقبلية. وفيما يلي بعض أهم دوافع استخدام صفحة الدفع (PayPage) للارتقاء بعملك نحو أفق لم يشهده من قبل.

 

  • الدمج: بدلاً من امتلاك أنظمة فواتير مختلفة ومتباينة، تتيح لك صفحة الدفع (PayPage) دمج جميع عمليات إصدار الفواتير. فهي تقدم لك لوحة تحكم واحدة تتابع من خلالها كل ما يتعلق بالفواتير. ويمكنك إدارة شؤون جميع العملاء من لوحة التحكم هذه، مما يوفر لك الوقت والجهد والمال. كما تسهل لوحة التحكم الواحدة تتبع جميع الأنشطة المتعلقة بالفواتير ومتابعتها وفقًا لذلك.

 

  • زيادة الكفاءة: تتيح لك صفحة الدفع (PayPage) تبسيط عمليات إصدار الفواتير. وسواءً كان الأمر يتعلق بإرسال فواتير متكررة إلى العملاء أو إرسال فواتير متعددة من نفس النوع إلى عملاء مختلفين، تساعدك صفحة الدفع (PayPage) في تنفيذ هذه المهام بطريقة أكثر فاعلية. ومن خلال التعاون معنا، ستتمكن من تتبع المدفوعات لمراقبة نظام إدارة الذمم المدينة بشكلٍ أفضل. وفوق كل ذلك، يمكنك إعداد إصدار الفواتير المتكررة تلقائيًا للتخلص من عبء إعادة إصدار هذا النوع من الفواتير.

 

  • اختصار المدة اللازمة لإنجاز العمل: تُعد إدارة الذمم المدينة من الوظائف المهمة في المؤسسات حيث إنها تضمن الحصول على المستحقات بسرعة وبطريقةٍ منظمة وعدم تقييد الموارد بشكلٍ غير ضروري. وتساعدك صفحة الدفع (PayPage) على تلقي المدفوعات بسرعة بحيث لا تضطر إلى إضاعة الوقت في تنفيذ المهام يدويًا. كما أنها تتيح لك استخدام خيارات الدفع عبر الإنترنت التي تقلل وقت التعويم، مما يساعدك في الحصول على المدفوعات بشكلٍ أسرع.

 

  • السلامة والأمن: في عالم اليوم المتسم بوجود البريد العشوائي والتصيد الاحتيالي، لا يكفي وجود نظام دفع سريع؛ بل ستحتاج أيضًا إلى التأكد من أمان النظام. ومن الأهمية بمكان اتخاذ خطوات مناسبة لتظل البيانات الحساسة الخاصة بالعمل والعملاء بعيدة عن أيدي المخترقين الفضوليين. وتستخدم صفحة الدفع (PayPage) تقنيات متقدمة لتزويدك بنظام دفع يمكن الاعتماد عليه.

لمعرفة المزيد عن خدماتنا، ما عليك سوى التواصل مع موظفي الشركة والذين سيسعدهم مساعدتك في استخدام نظام الدفع الذي يلبي متطلبات إصدار الفواتير لديك. وسيساعدك استخدام صفحة الدفع (PayPage) على زيادة كفاءة العمل والتأكد من رضا العملاء.

5 طرق للشركات الناشئة لقبول المدفوعات عن طريق الانترنت

بكل لحظة تمر يغلب الطابع الرقمي على العالم أكثر. لم يعد النقد ضروريًا لشراء السلع والخدمات. المعاملات عبر الإنترنت أو الرقمية هي الأحدث في عالم الأعمال. تمشيا مع الزمن وتيسره، فإن الشركات والمستهلكين على حد سواء يجدون المدفوعات عبر الإنترنت أكثر قبولا.

بالنسبة للشركات الناشئة، من المهم اختيار طريقة مناسبة للدفع عبر الإنترنت. هذا لأنهم يحتاجون إلى ضمان حلول دفع خالية من المشاكل وفي الوقت نفسه ليسو في وضع يسمح لهم بتحمل نفقات ضخمة تتعلق بالدفع عبر الإنترنت.

مع مراعاة هذه العوامل، حددنا أفضل خمس طرق يمكن للشركات الناشئة من خلالها قبول المدفوعات عبر الإنترنت. واصل القراءة لمعرفة المزيد.

قبول بطاقات السحب/ الائتمان عبر الإنترنت

يعتبر قبول الدفعات عبر البطاقات على بوابة إلكترونية أو موقع على الإنترنت هو أبسط طريقة لإجراء المعاملات عبر الإنترنت. من المعروف أن بطاقات ماستر كارد وفيزا وأمريكان اكسبرس هي أكثر بطاقات الائتمان/ السحب قبولا على نطاق واسع عبر الإنترنت. وأصبح المزيد والمزيد من الناس الآن يفضلون الدفع عن طريق بطاقات الائتمان أو السحب، حيث انه سريع وميسر وآمن إلى حد ما. وتوفير الوقت والجهد هو ما يجعل العمل مربحًا، أليس كذلك؟

المدفوعات من خلال الفحص الالكتروني (إي تشيكز)

الفحص الإلكتروني، الذي يشار إليه عادة باسم (إي تشيكز)، هو طريقة أخرى لإجراء المعاملات عبر الإنترنت. يجب ملء المعلومات المذكورة على الشيك الورقي (رقم الحساب، الاسم، التخويل، التوجيه، إلخ) في نموذج الدفع عبر الإنترنت لمعالجة المدفوعات إلكترونيًا. ميزة الدفع من خلال إي تشيكز، وبصرف النظر عن حقيقة أنه أكثر أمنا، هو تكبد رسوم معالجة أقل.

المعاملات المحمولة

الناس ملتصقون بهواتفهم طيلة الوقت، يصنعون الصفقات ويجرون الأعمال مع التنقل! أعطتنا التكنولوجيا القدرة على الشراء والبيع عبر الإنترنت بسهولة تامة. وجعل سداد المدفوعات عبر الإنترنت من خلال جهاز محمول عملية سهلة للغاية. استخدام المحافظ الرقمية والتطبيقات التي تدعم تقنية الـ NFC للدفع عبر الهاتف المحمول. ويمكنك الآن إدارة المهام المحاسبية المعقدة مثل إدارة حسابات العملاء وإرسال الفواتير وما إلى ذلك من خلال جهازك المحمول، في أي مكان وزمان.

بوابات الدفع

يمكن للشركات إضافة بوابة دفع إلى موقعها الالكتروني. من خلال معونته، يمكن للمشترين الآن بسهولة الدفع مباشرة للشركة من موقعها الالكتروني. تسمح الواجهة البديهية بالقيام بمدفوعات خالية من المتاعب. علاوة على ذلك، يقوم معالج الدفع بحفظ معلومات العملاء للدفعات السريعة والآمنة عندما يعود العميل لعملية الشراء التالية.

بالإضافة إلى ذلك، توفر بوابات الدفع عبر الإنترنت عددًا لا حصر له من الخيارات لإضافة المزيد من الراحة التي توفرها بالفعل. فعلى سبيل المثال، يمكن سداد الدفعات المتكررة المتعلقة بالاشتراكات تلقائيًا على فترات دورية حسب التوجيهات.

يمكن للشركات أيضًا استئجار موفر خدمة لإدارة بوابة الدفع الخاصة بهم، بما يضمن أمن وخصوصية معلومات العملاء. يتولى مزودو الخدمة هؤلاء استضافة نماذج الدفع الالكتروني، ومعالجة المدفوعات وحماية حسابات العملاء.

المدفوعات عبر البريد الإلكتروني

تختار بعض الشركات إرسال فاتورة العميل إلى بريده الإلكتروني باستخدام خيار النقر للدفع، هذه الطريقة تضمن سرعة المعاملة. من خلال بضع نقرات يتمكن العميل من إجراء عملية دفع، مما يسهل الأمر على كل من العملاء والكيان التجاري. وكذلك، كلما أصبح الناس أكثر وعياً بالعواقب البيئية للمعاملات الورقية، كلما حظيت المعاملات الرقمية بدعم كبير.

اعط دفعة لشركتك الناشئة

مع ظهور التكنولوجيا والسهولة التي تجري بها الأعمال الآن، أصبحت المنافسة شديدة. ولذلك من الضروري أن تضمن الشركة حصول عملائها على أفضل تجربة. عبر توفير العديد من خيارات الدفع الالكتروني، يصبح إجراء الأعمال أكثر بساطة وأكثر إرضاءً لكلا الطرفين. وتستطيع الشركة إدارة حساباتها بشكل أفضل وبطريقة أكثر تلقائية، في حين تضمن سهولة المعاملات عبر الإنترنت رضا العملاء بشكل أفضل.

إذا كنت بائع على استعداد لإنشاء متجرك عبر الإنترنت و تتفادى البحث عن معلومات عن بوابات المدفوعات الإلكترونية بسبب المعلومات الكثيرة و الوقت الطويل التي ستقضيه في القراءة؟

لا تقلق، لقد وضعنا الأساسيات التي يجب عليك معرفتها قبل التطرق إلى اعماق عالم بوابة الدفع الإلكتروني.

اولاً تعرف على العناصر الأساسية التي ستحتاجها قبل إضافة بوابة دفع إلى نشاطك الإلكتروني:

  • تسجيل اسم الموقع (مثل hello123.com)
  • مطور موقع ويب أو منصة إلكترونية ذات جودة عالية (مثل Shopify)
  • استضافة (وليس فقط أرخص) الويب ذات جودة عالية (يتوفر ذلك مع منصات مثل Shopify ، ولكن ليس مع أنظمة wordpress  و magento).
  • عربة التسوق
  • طريقة لقبول المدفوعات الخاصة بك – و ذلك مزيج بين حساب التاجر، ومعالج الدفع وبوابة الدفع (مفصلة أدناه)

لنتحدث عن إحدى أهم جوانب التجارة الإلكترونية: كيفية قبولك بالمدفوعات على عملك الإلكتروني.

يبدو الأمر بسيطا في البداية، ولكن هناك في الواقع ثلاثة عناصر تلعب دورا كبيراً في قبول المدفوعات من العملاء و نقلها في حسابك الخاص:

  • حساب التاجر
  • معالج الدفع
  • بوابة الدفع

فما هو الفرق بين بوابة الدفع، معالج الدفع وحساب التاجر؟

كل هذه العناصر الثلاثة تعمل معا لتحويل الأموال من العميل إلى التاجر، ولكنها تساعد على فهم ما يفعل كل واحد منهم في جميع مراحل العملية.

ما المقصود ببوابة الدفع؟

بوابة الدفع تسمح لك بقبول المبيعات عبر الإنترنت. تستطيع خصم المبالغ من بطاقة العميل سواء كان بطاقة إئتمانية أو بطاقة الصراف الآلي من خلال عملية الشراء التي أجراها عبر الإنترنت.

تماما مثل أجهزة قبول الدفع في المحلات التجارية، بوابة الدفع تسمح لك بأخذ مدفوعات البطاقة مباشرة من موقعك الإلكتروني. تعمل بوابة الدفع كوسيط بين العمليات التي تتم على موقعك الإلكتروني ومعالج الدفع. هذا مطلوب لأنه يحظر لأسباب أمنية بنقل معلومات الصفقة مباشرة من موقعك إلى معالج الدفع. معظم حسابات التاجر عبر الإنترنت تأتي مع بوابة الدفع المدرجة، مثل بيتابس.

ما المقصود بمعالج الدفع؟

معالجات الدفع هي المؤسسات المالية التي تعمل في الخلفية لتوفير جميع خدمات معالجة الدفع التي يستخدمها التاجر عبر الإنترنت. وعادة ما تكون لهذه الشركات شراكات مع شركات أخرى تتعامل مباشرة مع المستهلكين أو التجار.

معالج الدفع يربط إلى كل من حساب التاجر وبوابة الدفع، ويمرر المعلومات ذهابا وإيابا، ويحفظها بطريقة آمنة للمستخدم.

تقوم معالجات الدفع بإعداد اتفاقيات إعادة البيع مع بوابات الدفع أو مقدمي حساب التاجر من أجل تقديم خدماتهم مباشرة لتجار الإنترنت. بعض معالجات الدفع توفر خدمات التاجر المباشرة، ولكن معظم الشركات تركز على معالجة المدفوعات فقط.

ما هو حساب التاجر؟

حسابات التاجر هي أنواع الحسابات المصرفية التي تسمح للتجار بقبول المدفوعات من بطاقات الائتمان أو بطاقات الخصم عبر الإنترنت. هذه الحسابات مطلوبة إذا كنت تريد استخدام بوابة دفع لمعالجة العمليات من موقعك الإلكتروني.

يجدر بالذكر أن حسابات التاجر غالبا ما تسمى  MID(أو معرفات التاجر).

العديد من معالجات الدفع وشركات بوابة الدفع توفر حسابات التاجر. ويمكن أيضا فتح هذه الحسابات مع بعض البنوك الكبيرة التي تقدم مثل هذه الخدمات.

في معظم الحالات، تقدم منظمات المبيعات المستقلة (ISOs) أو موفر خدمة الأعضاء (MSP) هذه الحسابات. هذه المنظمات لديها اتفاقيات مع معالجات الدفع. بالإضافة إلى ذلك، المقاولين المستقلين أو وكلاء ISO توفر حسابات التاجر أيضاً.

في جميع الحالات، للحصول على حساب التاجر، يجب أن يكون المرء نوعا من الترتيب مع معالج الدفع لشحن بطاقة الائتمان / الخصم للعميل.

هناك مجموعة متنوعة من بوابات الدفع ومعالجات الدفع هناك. وهي تختلف في الرسوم الشهرية وتكاليف المعاملات. من الضروري اختيار الشركة المناسبة لحساب التاجر الخاص بك إذا كنت تخطط لتشغيل الأعمال التجارية عبر الإنترنت مربحة.

فهم الاختلافات بين المعالجات الدفع، بوابات الدفع وحسابات التاجر ليست أبسط مهمة. مع بيتابس، نلبي كل إحتياجات التاجر الإلكتروني من ناحية المدفوعات الإلكترونية.  سجل حساب تجريبي معنا اليوم لتختبر خدماتنا المميزة مجاناً.

في عالم الأعمال المتغيرة باستمرار، يمكن أن يتعب و يمل رجل الأعمال بسهولة. و لكنه من المهم ان تستمر في التركيز على أهدافك للشركة.

حتى مع وجود استراتيجية ثابتة، يجب على كل رجل أعمال القيام بهذه الأمور لتمهيد طريق النجاح:

  • تعرّف على المنافسة
    كصاحب عمل، عليك معرفة من هم منافسيك. يجب أيضا ان تفهم المنتج المنافس أو الخدمة التي يتم تقديمها.هذه المعرفة سوف تساعدك على القيام بتسويق أفضل لمنتجك او ابراز خدمتك بشكل افضل الخاص بك، وربما حتى استخدام نقاط ضعف منافسيك لصالحك.
  • احتفظ ببعض النقود حتى إذا كان نشاطك التجاري يحقق أداء جيدايجب أن يكون رجل الأعمال محافظ مع أموالهم لتكون الشركة قادرة على التعامل مع أي ظروف سلبية التي قد تنشأ. إن الحفاظ على مصاريف التشغيل لعدة أشهر في البنك قد تساعدك على استمرار عمل شركتك في معظم الظروف غير المتوقعة.
  • لا تتعامل مع أسواق ضخمة في البداية، و قم بالبحث عن المنتجات والخدمات الجديدةفهم المنتجات أو الخدمات الناشئة القادمة قد تحسن عمليات الشركة. وتجنب التوسع في أسواق كبيرة في المراحل الأولى و ركز على تلبية احتياجات السوق الفريدة من خلال تقديم شيء جديد ومقنع.
  • الاستماع إلى ملاحظات العملاء والتكيف وفقا لذلك. و أيضا، فهم اهمية الاستجابة للتغييريمكن لرجال الأعمال تطوير أعمالهم فقط عندما يستمعون إلى تعليقات العملاء. قد لا يعني ذلك الكثير إذا كان عميل واحد لا يحب المنتج الخاص بك ولكن إذا كان ذلك صحيحا لكثير منهم، وأنها تطلب ميزة أخرى او تغيير ما، عليك ان تستمع اليهم وتكون على استعداد للتكيف لتجنب ذهابهم الى الشركة المنافسة.

أيضا، اضمن ازدهار عملك من خلال توفير الدفع الإلكتروني لعملائك من جميع أنحاء العالم. اشترك مع بيتابس للحصول على حساب تجريبي مجاني لمعرفة المزيد. و للمزيد من المواضيع الشيقة، اشترك لتنبيهات المدونة الآن.