×

كل ما تحتاج معرفته عن بوابة الدفع الإلكتروني

Tag: المؤسسات المالية

إذا كنت بائع على استعداد لإنشاء متجرك عبر الإنترنت و تتفادى البحث عن معلومات عن بوابات المدفوعات الإلكترونية بسبب المعلومات الكثيرة و الوقت الطويل التي ستقضيه في القراءة؟

لا تقلق، لقد وضعنا الأساسيات التي يجب عليك معرفتها قبل التطرق إلى اعماق عالم بوابة الدفع الإلكتروني.

اولاً تعرف على العناصر الأساسية التي ستحتاجها قبل إضافة بوابة دفع إلى نشاطك الإلكتروني:

  • تسجيل اسم الموقع (مثل hello123.com)
  • مطور موقع ويب أو منصة إلكترونية ذات جودة عالية (مثل Shopify)
  • استضافة (وليس فقط أرخص) الويب ذات جودة عالية (يتوفر ذلك مع منصات مثل Shopify ، ولكن ليس مع أنظمة wordpress  و magento).
  • عربة التسوق
  • طريقة لقبول المدفوعات الخاصة بك – و ذلك مزيج بين حساب التاجر، ومعالج الدفع وبوابة الدفع (مفصلة أدناه)

لنتحدث عن إحدى أهم جوانب التجارة الإلكترونية: كيفية قبولك بالمدفوعات على عملك الإلكتروني.

يبدو الأمر بسيطا في البداية، ولكن هناك في الواقع ثلاثة عناصر تلعب دورا كبيراً في قبول المدفوعات من العملاء و نقلها في حسابك الخاص:

  • حساب التاجر
  • معالج الدفع
  • بوابة الدفع

فما هو الفرق بين بوابة الدفع، معالج الدفع وحساب التاجر؟

كل هذه العناصر الثلاثة تعمل معا لتحويل الأموال من العميل إلى التاجر، ولكنها تساعد على فهم ما يفعل كل واحد منهم في جميع مراحل العملية.

ما المقصود ببوابة الدفع؟

بوابة الدفع تسمح لك بقبول المبيعات عبر الإنترنت. تستطيع خصم المبالغ من بطاقة العميل سواء كان بطاقة إئتمانية أو بطاقة الصراف الآلي من خلال عملية الشراء التي أجراها عبر الإنترنت.

تماما مثل أجهزة قبول الدفع في المحلات التجارية، بوابة الدفع تسمح لك بأخذ مدفوعات البطاقة مباشرة من موقعك الإلكتروني. تعمل بوابة الدفع كوسيط بين العمليات التي تتم على موقعك الإلكتروني ومعالج الدفع. هذا مطلوب لأنه يحظر لأسباب أمنية بنقل معلومات الصفقة مباشرة من موقعك إلى معالج الدفع. معظم حسابات التاجر عبر الإنترنت تأتي مع بوابة الدفع المدرجة، مثل بيتابس.

ما المقصود بمعالج الدفع؟

معالجات الدفع هي المؤسسات المالية التي تعمل في الخلفية لتوفير جميع خدمات معالجة الدفع التي يستخدمها التاجر عبر الإنترنت. وعادة ما تكون لهذه الشركات شراكات مع شركات أخرى تتعامل مباشرة مع المستهلكين أو التجار.

معالج الدفع يربط إلى كل من حساب التاجر وبوابة الدفع، ويمرر المعلومات ذهابا وإيابا، ويحفظها بطريقة آمنة للمستخدم.

تقوم معالجات الدفع بإعداد اتفاقيات إعادة البيع مع بوابات الدفع أو مقدمي حساب التاجر من أجل تقديم خدماتهم مباشرة لتجار الإنترنت. بعض معالجات الدفع توفر خدمات التاجر المباشرة، ولكن معظم الشركات تركز على معالجة المدفوعات فقط.

ما هو حساب التاجر؟

حسابات التاجر هي أنواع الحسابات المصرفية التي تسمح للتجار بقبول المدفوعات من بطاقات الائتمان أو بطاقات الخصم عبر الإنترنت. هذه الحسابات مطلوبة إذا كنت تريد استخدام بوابة دفع لمعالجة العمليات من موقعك الإلكتروني.

يجدر بالذكر أن حسابات التاجر غالبا ما تسمى  MID(أو معرفات التاجر).

العديد من معالجات الدفع وشركات بوابة الدفع توفر حسابات التاجر. ويمكن أيضا فتح هذه الحسابات مع بعض البنوك الكبيرة التي تقدم مثل هذه الخدمات.

في معظم الحالات، تقدم منظمات المبيعات المستقلة (ISOs) أو موفر خدمة الأعضاء (MSP) هذه الحسابات. هذه المنظمات لديها اتفاقيات مع معالجات الدفع. بالإضافة إلى ذلك، المقاولين المستقلين أو وكلاء ISO توفر حسابات التاجر أيضاً.

في جميع الحالات، للحصول على حساب التاجر، يجب أن يكون المرء نوعا من الترتيب مع معالج الدفع لشحن بطاقة الائتمان / الخصم للعميل.

هناك مجموعة متنوعة من بوابات الدفع ومعالجات الدفع هناك. وهي تختلف في الرسوم الشهرية وتكاليف المعاملات. من الضروري اختيار الشركة المناسبة لحساب التاجر الخاص بك إذا كنت تخطط لتشغيل الأعمال التجارية عبر الإنترنت مربحة.

فهم الاختلافات بين المعالجات الدفع، بوابات الدفع وحسابات التاجر ليست أبسط مهمة. مع بيتابس، نلبي كل إحتياجات التاجر الإلكتروني من ناحية المدفوعات الإلكترونية.  سجل حساب تجريبي معنا اليوم لتختبر خدماتنا المميزة مجاناً.

ربما قد سمعت المصطلح الجديد “فينتيك” يتداول في مجال الأعمال و البنوك، ولكن ما هي كلمة “فينتيك” ؟ ولماذا انها بغاية الأهمية لجميع رجال الأعمال في زمننا الحالي؟

فينتيك تترجم إلى التكنولوجيا المالية، و لشرح أوسع تعريف لها، هذا هو بالضبط ما تعني كلمة “فينتيك”: التكنولوجيات المستخدمة و المطبقة في قطاع الخدمات المالية، وتستخدم أساسا من قبل المؤسسات المالية نفسها على الجزء الخلفي من أعمالهم. ولكن فينتيك قادم بإزدياد لتمثيل التكنولوجيات التي تعطل الخدمات المالية التقليدية التي اصبحت قديمة بمعايير الإجراءات في المجال المالي و في البنوك. و يشمل تدخل فينتيك في الدفع عبر الهاتف النقال، وتحويل الأموال، والقروض، وجمع التبرعات، وإدارة الأصول و الأملاك.

لا تفترض أن فينتيش مجرد موضة مؤقتة، أصدرت أكسنتشر (Accenture) مؤخرا تقريرا الذي وجد أن الاستثمار في فينتيك في جميع أنحاء العالم قد زاد بشكل كبير من 930 مليون دولار امريكي في عام 2008 إلى أكثر من 12 مليار دولار امريكي في أوائل عام 2015.
وهذا من المرجح أن تستمر في الزيادة، كما لا يلمس فينتيك قطاع الخدمات المالية فقط، ولكن كل الأعمال التجارية التي تتعامل مع صناعة الخدمات المالية. شركات فينتيك الناشئة عادة ما تكون صغيرة و بغاية الذكاء، وقادرة على تعطيل المؤثرات الكبيرة التي هي المؤسسات المالية التقليدية و تستطيع الابتكار بسرعة فائقة- ويمكن لعملك استخدام فينتيك لصالحك.

في الوقت السابق، إذا كنت ترغب في بدء عمل تجاري، يجب ان تذهب إلى البنك المحلي الخاص بك لطلب قرض أو طلب مستثمر تقليدي. إذا أرادت الشركة قبول بطاقات الائتمان، فإنها تحتاج إلى حساب مع مزود الائتمان الكبير – ناهيك عن خط أرضي ومعدات ضخمة. ولكن هذا لم يعد الحال.

فينتيش مثل تمويل الجماعي (crowdfunding)، و الدفع عبر الهاتف النقال، وخدمات تحويل الأموال تقوم بثورة في الطريقة التي تبدأ شركات الصغيرة، و تقوم قبول المدفوعات، وتنمو الى المستوى العالمي. و فوق ذلك، أنها تسهل بدء و تشغيل الأعمال التجارية اكثر أي وقت مضى.

بيتابس شركة فينتيك مطورة من الشرق الأوسط، للمزيد من المعلومات حول خدمات بيتابس و فوائدها لعملك، اضغط هنا.

المصدر: فوربس الشرق الأوسط