×

كيف جعلت التكنولوجيا التسوق عبر الانترنت تجربة أكثر متعة؟

Category: النصائح والحيل

كيف جعلت التكنولوجيا التسوق عبر الانترنت تجربة أكثر متعة؟

أصبح التسوق دون المشي بضعة أميال أمرًا ممكنًا بفضل التكنولوجيا. فخلال السنوات القليلة الماضية، وصلت صناعة التجارة الإلكترونية إلى مستوى جديد تمامًا وهي تنمو باستمرار. ومما لا شك فيه، لو لم تتقدم التكنولوجيا لما كانت تجربة التسوق عبر الإنترنت السهلة التي تراها هذه الأيام موجودة.

بفضل مجموعة متنوعة من البرامج والتطبيقات المتقدمة، تمكنت الاعمال التجارية عبر الإنترنت من الوصول إلى العملاء على مستوى العالم وزيادة مبيعاتهم. وبالمثل، يستفيد المتسوقون من خلال توفير وقتهم وطاقتهم التي كانوا يهدرونها في زيارة المتاجر الفعلية. بالإضافة إلى ذلك، جعلت التكنولوجيا المدفوعات عبر الإنترنت سلسة وبسيطة وآمنة، وبالتالي تشجع المزيد من الشركات والعملاء على الدخول على الإنترنت.

كيف تفيد التكنولوجيا المتسوقين عبر الإنترنت؟

  • روبوتات الدردشة لإرشادك

جعلت التكنولوجيا من الممكن للشركات التعامل مع عملائها عبر الإنترنت بسهولة. وهذا يعني أن العملاء يحصلون على المساعدة والإرشاد المناسبين أثناء تصفحهم للمنتجات أو عندما يقررون شراء أحدها.

على سبيل المثال، بمساعدة التكنولوجيا المتقدمة، يمكن لمتجر التجارة الإلكترونية حل استفسارات العملاء ويمكنه قبول المدفوعات عبر الإنترنت مجانًا. لذلك، إذا كنت متسوقًا عبر الإنترنت، فيمكن أن تقوم روبوتات الدردشة بإزالة شكوكك، أو تقديم معلومات حول المنتج الذي تفكر فيه، أو مساعدتك في الانتقال إلى صفحة الموقع الصحيحة وما إلى ذلك.

للمضي قدمًا، دعنا نستكشف النقاط التي تشرح حقًا كيف قامت التكنولوجيا بتطوير تجربة التسوق عبر الإنترنت.

  • امكانية استخدام الهاتف المحمول تعد ميزة إضافية كبيرة

هل يزعجك استخدام الحاسوب المحمول لأدق التفاصيل؟ حسنًا، هنا يأتي اختراع الهواتف المحمولة. يجد معظم المتسوقين عبر الإنترنت التصفح على هواتفهم وقضاء وقتهم فعليًا في البحث عن المنتجات التي يخططون لشرائها مريحًا. وبالفعل، جعل هذا عملية شراء المنتجات الجيدة سهلة للغاية. وكذلك، بفضل أنظمة الدفع الآمنة عبر الإنترنت للهواتف المحمولة، أصبحت تجربة التسوق عبر الإنترنت مريحة للغاية.

  • يا سيري – ما هو دور التكنولوجيا؟

بفضل التكنولوجيا، أصبح شراء الملابس والأحذية والطعام وأي شيء تريده أسهل بكثير. والآن، إذا كنت لا ترغب في التمرير على هاتفك، فقل “مرحبًا، سيري!” أو “مرحبًا، غوغل!”، وسيقوم مساعدك الافتراضي بالإجابة عن جميع استفساراتك.

الأمر يعود لك ما إذا كنت ترغب في تقدير التكنولوجيا لجعل الحياة أسهل بكثير أو إلقاء اللوم عليها لجعلك أكثر كسلًا؟ انت صاحب القرار!

  • الدفع الآمن أصبح حقيقة واقعة

يمكن للمتسوقين عبر الإنترنت الآن أن يكونوا مطمئنين بخصوص سلامة معاملاتهم عبر الإنترنت. تحتوي بوابات الدفع الحديثة التي تعتمدها المواقع الالكترونية الموثوق بها على العديد من تدابير مكافحة الاحتيال المعمول بها حتى لا يتم سرقة أو اختراق معلوماتك الحساسة. علاوة على ذلك، مع هذه البوابات، سوف تكون قادرًا على الدفع باستخدام طرق مختلفة مثل البطاقة أو الخدمات المصرفية عبر الإنترنت أو محفظة الهاتف المحمول. لذلك، تتيح التكنولوجيا لك في الأساس إمكانية الدفع لطلبك بأكثر الطرق ملاءمة.

  • الدفع السريع

قد تكون على دراية بمدى الإحباط عندما يستغرق الأمر الكثير من الوقت لمعالجة دفعتك عند الدفع. الخبر الجيد هو أن التحسن في تقنية الدفع عبر الإنترنت قد جعل الدفع السريع ممكنًا، حيث لن يتم إعادة توجيه المتسوقين إلى صفحة مختلفة عندما يدفعون مقابل طلب شراء، فتتم معالجة الدفع بسرعة كبيرة سواء كنت تتسوق من الحاسوب المحمول أو الهاتف المحمول.

الاستنتاج:

لا شك في أن التكنولوجيا تلعب دورًا مهمًا في تيسير تجربة التسوق عبر الإنترنت. سواء كان الأمر يتعلق بواجهة سهلة الاستخدام للهاتف المحمول، أو آلية دفع آمنة عبر الإنترنت، أو روبوتات الدردشة المفيدة، يمكن للمتسوقين الآن الاستفادة إلى أقصى حد من التقدم التكنولوجي لجعل تجربة التسوق ممتعة وسلسة.

ماهو الاحتيال في الدفع عبر الانترنت وكيف تتعامل بيتابس معه؟

بين الحين والآخر يقع الناس ضحية لعمليات الاحتيال في الدفع بطرق مختلفة. لا بد أنك قد سمعت عن شخص يتعامل مع أموال شخص ما دون إذنه، هذا هو التعريف المثالي للاحتيال في الدفع. باختصار – تعرف المعاملة غير المشروعة للمال بأنها احتيال في الدفع. ويمكنك حماية نفسك من عمليات الاحتيال هذه عن طريق استخدام أنظمة دفع آمنة عبر الإنترنت.

كيف يتم الاحتيال في الدفع؟

تتواجد اليوم العديد من الطرق التي يتم من خلالها نسخ بيانات بطاقتك وهكذا يتم الاحتيال. يمكن أن تتم عمليات الاحتيال في الدفع بطرق مختلفة مثل سرقة الهوية التي يتم بها سرقة المعلومات الشخصية واستخدامها في أنشطة غير قانونية.

هناك طريقة أخرى تتمثل في سرقة الصفحات حيث يتم نقل الزيارات من موقع التجارة الإلكترونية إلى موقع الكتروني آخر بواسطة المخترقين. ومع ذلك، فإن الطريقة الأكثر شيوعًا في الاحتيال في الدفع هي التصيد الاحتيالي حيث يتم توزيع الرسائل الإلكترونية والرسائل النصية التي تطلب التفاصيل المصرفية والمعلومات الشخصية وما إلى ذلك إلى الناس.

هذه هي الأساليب المستخدمة عادة لعمليات الاحتيال في الدفع. ومع ذلك، فإن الجزء الجيد هو أنه مع قليل من التوعية، يمكنك أن تحمي نفسك من الوقوع في مثل هذا الفخ. واصل القراءة لمعرفة المزيد.

أمور يجب أن تضعها في الاعتبار لتجنب الاحتيال عبر الإنترنت:

  • تسوق دائمًا من المواقع الالكترونية المشهورة والمعروفة.
  • أنشئ ملفًا شخصيًا سليماً من خلال تسجيل بريدك الإلكتروني ورقم الاتصال الخاص بك بحيث تكون تجربة التسوق خالية من المتاعب وإذا حدث أي نشاط غير معروف، يتم إعلامك عبر البريد الإلكتروني أو الرسائل القصيرة.
  • تعيين كلمات المرور التي لا يمكن معرفتها بسهولة.
  • تأكد من تسجيل رقمك لكي تطلب منك أنظمة الدفع عبر الإنترنت كلمة مرور لمرة واحدة قبل معالجة طلب الدفع عبر الإنترنت.
  • شغل التنبيه عبر الرسائل النصية بحيث يصلك إشعار فوري فور حدوث أي نشاط غير معروف فيما يتعلق بحسابك أو بطاقتك.
  • حافظ على سرية وأمان بيانات الاعتماد الخاصة بك. لا تشارك كلمات المرور المهمة وكلمة المرور لمرة واحدة مع أي شخص.

الاحتيال في الدفع: ما الذي يمكن فعله على مستوى أكبر؟

مع بدأ الناس بالدفع من خلال أنظمة الدفع عبر الإنترنت زاد كذلك خطر الاحتيال في الدفع، وللحصول على تجربة دفع عبر الإنترنت خالية من المخاطر يمكنك استخدام خيارات مختلفة متاحة على الإنترنت. أحد أكثر الطرق الموثوق بها للحصول على تجربة دفع آمنة عبر الإنترنت هي استخدام بيتابس.

بيتابس هي بوابة دفع موصى بها وموثوق بها للغاية، وهي واحدة من منصات الدفع الأكثر موثوقية وتقبل المدفوعات في حوالي 168 عملة. وتساعد لوحة المعلومات سهلة الاستخدام المستخدمين في مراقبة وإدارة تفاصيل المعاملات عبر الإنترنت بسهولة.

في العالم الرقمي عندما تقوم معظم الشركات بإثبات وجودها على الإنترنت، من الضروري أن يكون لديك منصة يمكن التعامل مع جميع الجوانب المتعلقة بالدفع منها دون أي متاعب وهنا تظهر بيتابس.

هناك العديد من الأسباب التي تدفعك إلى تجربة بيتابس، بدءًا من التسعير الشفاف إلى الواجهة سهلة الاستخدام ووصولا إلى توفر المساعدة على مدار 24 ساعة طوال أيام الأسبوع. مع بيتابس، يمكنك إيداع المدفوعات بسرعة، وقبول المدفوعات بـ 168 عملة، والتمتع بحلول تسعير مخصصة، وأكثر من ذلك بكثير.

بيتابس هي عبارة عن منصة دفع معتمدة من معيار صناعة أمن بيانات بطاقات الدفع، وهي مجهزة بآلية الحماية من الاحتيال ثنائية الطبقات مما يقلل من فرص عمليات الاحتيال في الدفع. بالإضافة إلى ذلك، تضمن المصادقة الآمنة ثلاثية الأبعاد وشهادة توسع مصادقة طبقة المنافذ الآمنة معاملات مضمونة في جميع الأوقات.

الختام

على الرغم من وجود العديد من المخاطر المرتبطة بالدفع عبر الإنترنت، إلا أن الحقيقة هي أنها مريحة للغاية وتوفر الكثير من الوقت. لذلك، فإن التخلي عن الدفع عبر الإنترنت ليس خيارًا حكيمًا، وما يجب عليك فعله هو الحصول على قدر لا بأس به من المعرفة حول التدابير التي يمكنك اتخاذها لتجنب عمليات الاحتيال في الدفع عبر الإنترنت.

خمس إرشادات متميزة لتوفير أموالك وتطوير أعمالك

لا يقتصر نجاح التجارة على أرباحها الطائلة فحسب بل يشمل ذلك الحد من النفقات دون التأثير على كفاءة التشغيل. ومن جهة أخرى لا يعتبر توظيف عمالة منقوصة الخبرة والكفاءة وتجنب الحلول التقنية وخفض ميزانيات الدعاية والترويج حلولاً ذكية بل قد تشكل عوامل مسببة لانخفاض معدلات النمو على المدى البعيد.

وبخلاف ذلك يمكن تبني طرق مبتكرة وأكثر يسراً لترشيد نفقاتكم التشغيلية وتحقيق أرباح مجزية دون الحد من جودة المنتج أو الخدمة المقدمة. ومن تلك الطرق الناجعة ما يلي:

مراقبة وتحليل النفقات

يُعد تقييم وتنظيم النفقات خطوة أولى وأساسية لتوفير  الأموال، كما يوفر كشف الحساب المصرفي معلومات وافية ومفصلة عن كل النفقات. وفي حال لم تكن أياً من تلك النفقات ضرورية أو ملحة يفضل عندئذ تجنبها أو تقليل قيمتها قدر الإمكان، علماً بأن ذلك ينطبق على البنود الأساسية وغير الأساسية. وعلى سبيل المثال يعتبر الوقت أحد تلك العوامل التي يمكن التحكم فيها وتطويعها لصالح العمل؛ فإهدار الوقت في أمور غير مجدية يمكن ان يعد من النفقات والخسائر التي يمكن تجنبها أو الحد منها على أقل تقدير ومن ثم تحويلها إلى مصدر للإنتاج وتحقيق الأرباح.

من جانب آخر، تتوافر عدة أدوات وتطبيقات تساعد على تسجيل وتحليل وتقييم النفقات وإعداد تقارير معمقة فضلاً عن اقتراح طرق مبتكرة للحد من النفقات غير الضرورية.

استبدل النظم الورقية بنظم رقمية

لا يزال القلم والورقة يشكلان عادة ربما يصعب الاستغناء عنها من قبل غالبية الناس، بيد أن الحد من استخدامهما أمر  في متناول الجميع وبحيث تقتصر على أمور طارئة أو محددة. ويفضل في هذا الجانب الاتجاه إلى الحلول الرقمية أو الالكترونية التي توفر الوقت والجهد وتؤمن حفظ يسير ومضمون للبيانات والمعلومات وسرعة إعداد التقارير وطباعة المستندات بمختلف أنواعها. وتوجد عديد من التطبيقات والبرامج التي تخدم أرباب العمل في هذا المجال كنظام تخطيط الموارد في المؤسسة (ERP) وبرمجيات لإدارة المشاريع. وبالإضافة إلى توفير نفقات القرطاسية، يمكنك توفير الكثير من المال عن طريق عدم شراء المعدات المرتبطة بها مثل الطابعات وأجهزة الفاكس والخراطيش، إلخ.

استثمر في بوابة دفع إلكترونية محمية

أصبح الاحتيال المالي من العوامل الدارجة والرئيسية في زيادة معدلات الخسارة وزيادة النفقات بصورة عامة. ولتجنب ذلك يحبذ الاستثمار في نظم وبرامج الدفع الإلكتروني الآمن التي تتضمن مجموعة من وسائل الحماية الإلكترونية الموثوقة. ومن تلك النظم ما يعرف ببروتوكول AES 256-bit المدعّم بخاصية التشفير وكذلك ما يعرف بنظام الموالفة الثنائي أو (2FA)، .. الخ.

من ناحية أخرى يمكنك اختيار شركة لحلول الدفع التي تلتزم بمتطلبات ومعايير أمن المعلومات المستخدمة في نظم الدفع الإلكتروني التي تعرف اختصاراً بـ PCI DSS واللوائح الحكومية وغيرها من التوجيهات القانونية. وفيما تستثمر في بوابة دفع، تحقق من تكاليف الاشتراك وغيرها من تكاليف ورسوم مترتبة لتفادي دفع رسوم ضخمة للمعاملات.

استخدم نظام حوسبة سحابية والبرمجيات كخدمة SaaS

قد يكلف تكوين بنية معلوماتية خاصة مبالغ باهظة لا سيما حتمية تخصيص فريق عمل مؤهل لتشغيلها ومتابعتها. وعلى النقيض من ذلك، يمكن استخدام نظم الحوسبة السحابية أو ما يعرف اصطلاحاً Cloud Computing للاستعاضة بها عن الخيار سالف الذكر.

فبكل بساطة يمكن طلب أو استئجار نظام مجهز  بخدمة الحوسبة السحابية من مزود معتمد لحفظ البيانات والمعلومات دون أي معوقات إضافية. جدير بالذكر أن الحوسبة السحابية تضمن سرية وأمن المعلومات فضلاً عن مرونتها من حيث سعة التخزين وانخفاض التكلفة.

ويعتبر نظام (SaaS) واحد من تلك النظم المتاحة بطريقة الاشتراك وتمنح مستخدمها مجموعة من الأدوات والتطبيقات التي يمكنها إدارة وتشغيل ومراقبة الأعمال بسهولة ويسر. وكخيار مناسب يمكن لصاحب العمل استخدام حزمة مخصصة وفقاً لمتطلباته لتجنب احتساب نفقات إضافية حال استخدام حزم خدمات أخرى.

استعن بمصادر خارجية واعمل من المنزل

جسدت العولمة والتطور التقني وتحسين خدمات وسرعات شبكة الانترنت أركاناً راسخة لبيئة العمل وكيفيات التواصل بين أطراف العالم بكل يسر وسلاسة ما أتاح للفرد إمكانية الاستعاضة بمصادر خارجية لتقديم خدمات إدارية وترويجية منخفضة التكلفة دون الحاجة لتكبد عناء إعداد وتشغيل نظم داخلية معقدة.

وفي حال عدم تحبيذ هذا المسار يمكن حث الموظفين على العمل من المنزل، وهو ما يفضي بطبيعة الحال إلى الحد من النفقات وتوفير الأموال التي قد تهدر لتكوين بنية تحتية محددة يعتمد عليها الموظفين.

وكخيار آخر  يمكنك تجهيز موقع عمل مشترك يستوعب الموظفين. فشراء عقار وتجهيزه بما يلزم من معدات ومتطلبات قد يشكل خيار اً باهظ الكلفة.

الخلاصة

تتعدد السبل المبتكرة والمجربة لتوفير الأموال في مختلف مجالات التجارة في حين أن الطرق المذكورة سالفاً تعتبر الأكثر ضماناً من حيث المردود المتعلق بخفض النفقات التشغيلية واتزان ملاءة الأصول. وننصحك بتطبيق ما سبق ذكره من إرشادات قبل فوات الأوان لضمان مستقبل أفضل لأعمالك.

كيفية استخدام توطين الأسعار لزيادة مبيعاتك العالمية؟

سعر المنتج أو الخدمة هو العامل الأكثر تأثيراً بالنسبة للمشتري. غير إنه هنالك عدد من العوامل أخرى التي تؤثر على المبيعات عبر الإنترنت، مثل الموقع الجغرافي والعملة وتجارب المستخدمين وغيرها الكثير. عندما نتحدث عن تحديد الأسعار، فإننا ندمج كل تلك العوامل لنقدم تجربة تسوق مخصصة. ووفقًا لإحدى الدراسات، أكدت مجموعة من شركات SAAS أن مبيعاتها قد ارتفعت بنسبة 30٪ عندما شرعت في تنفيذ عملية توطين الأسعار.

ويمكنك ببساطة إحداث تغييرات في اجراءات بوابة الدفع عن طريق قبول العملات المحلية وتعديل الأسعار وفقاً لطلب السوق لتنفيذ عملية توطين الأسعار بنجاح. بالإضافة إلى ذلك، هنالك طرقاً أخرى يمكن تطبيقها، وهنا نقوم بتسليط الضوء على أهمية تحديد الأسعار، وكيف يؤثر ذلك على مبيعاتك وأعمالك دولياً.

توطين الأسعار مقابل التوطين الحقيقي

يحدث توطين الأسعار على مستويات مختلفة وفقاً لأهدافك.فمثلاً، إذا كان لديك منتج يباع بشكل جيد، يمكنك تطبيق  عدد من التغييرات الأساسية لزيادة مبيعاتك عالمياً. وعندما تقرر الدخول في سوق جديدة، عليك التفكير في عدد من الجوانب. بناء على هاتين الحالتين، هنالك نوعان من التوطين – توطين الأسعار والتوطين الحقيقي.

  1. توطين الأسعار

استبدال العملات – بموجب هذه الإستراتيجية يمكنك توفير أسعار صرف تنافسية عند تحويل سعر المنتج بالعملة المحلية. علاوة على ذلك، تأكد من تقليل رسوم بوابة الدفع الى الحد الأدنى لتقليل التكاليف الإضافية، بالإضافة إلى سعر المنتج.

العملة المحلية – يمكنك أيضًا ببساطة التخلص من الحاجة إلى توفير تسهيلات استبدال العملات عن طريق عرض الأسعار بالعملة المحلية، ومن شأن ذلك تحسين تجربة المستخدم، ما يؤدي في النهاية إلى زيادة فرص اكتساب المزيد من العملاء.

اللغة المحلية – تعتبر ترجمة محتوى الموقع إلى اللغة المحلية طريقة أخرى للضغط على العملاء المحليين. فوفقاً لدراسة أجرتها كي بي ام جي وجوجل في الهند، يفضل  68٪ من مستخدمي الإنترنت المحتوى باللغة المحلية بدلاً من اللغة الإنجليزية.

  1. التوطين الحقيقي

الطلب في السوق – لا يمكنك تغيير السعر والعملة وحدهما لنتوقع ارتفاعاً في مبيعاتك. عندما لا يعمل توطين الأسعار، يأتي دور التوطين الحقيقي. العامل المؤثر الأبرز هو الطلب في السوق، وما إذا كان السوق مشبعاً أم لا. فمثلاً، إذا كان الطلب على المنتج مرتفعاً في أوروبا إلا أن مستوى المنافسة منخفضاً، يمكنك بيع المنتج بسعر أعلى.

شخصية المشترين – تتأثر الأسعار بفعل شخصية المشترين كذلك. وهذا يشمل التركيبة السكانية للعميل والسلوك الشرائي، فضلاً عن عوامل أخرى. يجب عليك تخصيص حزمة أو تصميم أو ميزات وفقاً لتفضيلات العملاء. على سبيل المثال، قد تعمل بعض المنتجات بشكل جيد في الولايات المتحدة الأمريكية ولكنها لن تبدو كذلك في الهند ما لم تخصصها وفقًا لشخصة المشتري هناك.

تكافؤ القوة الشرائية

يعتمد توطين السعر على القوة الشرائية للعملة. يتم تحديد القوة الشرائية من خلال النظر في عوامل عدة مثل مستويات الدخل وتكلفة المعيشة، وغيرها من عوامل أخرى. يهدف تكافؤ القوة الشرائية إلى تحقيق التوازن بين عملتين. وبعبارة أخرى، بحسب كلفة تكافؤ القوة الشرائية، يجب أن تكون تكلفة المنتج هي نفسها في كلا العملتين. على سبيل المثال، إذا كان سعر زوج حذاء 50 دولاراً في الولايات المتحدة الأمريكية، فيجب أن تكون تكلفته 2500 روبية في الهند، إذا كان معدل التحويل 50 روبية للدولار الواحد.

لكن العملات، مقارنة بالدولار الأمريكي، إما مقومة بأقل من قيمتها أو مبالغ فيها. الآن إذا قمت بالاحتفاظ بنفس الأسعار في السوق العالمية وفقًا لمبدأ تكافؤ القوة الشرائية، فقد تتباطىء مبيعاتك. لذلك، وعلى أساس معدل سعر تحويل العملة وسعر الصرف ورغبة العميل في دفع سعر معين؛ يجب عليك تعديل سعر البيع بحيث لا يتردد العملاء في دفع الثمن.

حساسية العميل

العميل حساس للعديد من العوامل وليس تجاه السعر والمنافع فحسب. أثناء تسعير المنتج لجمهور مستهدف، قم بتحليل عوامل مثل دخل العميل ونمط حياته ونمط إنفاقه وتفضيلاته والطلب والعرض في السوق واللغة المحلية، وما إلى ذلك. قم بإجراء استبيانات أو نشر تحليلات لبيانات كبيرة بهدف تجميع المعلومات، حيث يعمل توطين السعر على نحو فعال عند تحقيق القيمة وفقاً لحساسية العميل وتحديد سعر مناسب.

كلمة أخيرة

توطين الأسعار هي استراتيجية فعالة للتواصل مع الجمهور المستهدف، وبالتالي تعزيز المبيعات المحلية. إنه ليس مجرد خيار بل حاجة ماسة إذا كنت ترغب في الاستفادة من السوق العالمية، فاحرص على فهم الطلب في السوق وادخل إلى السوق بمنتج وسعر مناسبين قبل أن تخسر مكانتك لصالح منافسيك.

5 نصائح توفرها تحليلات جوجل لتصميم مواقع التجارة الإلكترونية

التسوق التقليدي أصبح موضة عابرة إذ يتم تسوق كل شيء الآن بدءاً من الأغذية ووصولاً الى الملابس عبر الإنترنت. ومع ذلك فلا توجد ندرة في بوابات التسوق عبر الإنترنت التي تتنافس على جذب انتباه العملاء في جميع أنحاء العالم. إذن كيف تتمكن تلك البوابات من البقاء في طليعة السباق؟

حسناً، تكمن الإجابة في كلمة من أربعة أحرف وهي الـ DATA أي البيانات. أولئك الذين يقومون بتحليل البيانات على مدار الساعة يومياً لفهم ماهية عملاءهم العاديين ويقومون بإجراء تغييرات مناسبة، هم وحدهم الذين يبقون في الطليعة. ومن بين الأدوات الأكثر فاعلية المتاحة لتحليل البيانات هي تحليلات جوجل، التي يمكنها مساعدة أي مشغل للتجارة الإلكترونية في معرفة ما إذا كانت استراتيجياته التسويقية عبر الإنترنت تعمل بشكل جيد وبالتالي تحسين مبيعاته.

وفي ما يلي 5 نصائح توفرها تحليلات جوجل لفهم سلوك عملائك وزيادة أرباحك.

تتبع الحملات

يواصل مستخدمو التجارة الإلكترونية التجريب، والبعض منهم يصيب، فيما يخطىء البعض الآخر. وللحصول على فهم أفضل لسبب نجاح حملة ما وعدم نجاح أخرى، يمكنك استخدام تطبيق جوجل للتحليل الإحصائي، وهو سيوفر لك البيانات التي تنطوي عليها استراتيجيتك لمعرفة مواطن قوتك/ضعفك. كل ما تحتاج إليه هو إنشاء عنوان للإنترنت “URL” خاص بالحملة والاطلاع على إحصائياته وتقييم عائد الاستثمار بعد انتهاء الحملة. كذلك ستحتاج الى إزالة البريد المزعج للإحالة ويعرف أيضاً باسم حركة المرور غير المرغوب فيها أو برامج الزحف العشوائية للحصول على بيانات نظيفة، والتي ستخبرك ما إذا كانت الحملة ناجحة أم لا. تكشف ميزة البحث في الموقع ومعرفة ما يبحث عنه المستخدمون في موقعك. كما يمكنك الاستفادة من عبارات البحث لتحسين الصفحة حيث يتم استهداف الكلمة الرئيسية بشكل أساسي.

تتبع معدل الارتداد

على الرغم من أن معدل الارتداد الذي يقل عن 40٪ يعتبر مقبولاً، فإن أي نسبة أخرى تعتبر شيئاً سيئاً بالنسبة إلى نشاطك التجاري. ويمكن للتصميم السيء للموقع الإلكتروني أو الصفحات التي يستغرق تحميلها عدة ثوانٍ أن تتسب في تعطيل الزائر. وفي بعض الأحيان يغادر العميل المحتمل الموقع الإلكتروني على الفور نظراً لأن المحتوي غير ذي صلة بما يبحث عنه. وباستخدام تحليلات جوجل يمكنك اتخاذ الإجراءات التصحيحية التي تساعدك على اكتشاف نقاط الضعف وتبسيط مسار التحويل.

اعرف زبونك

من المحتمل أن يكون هذا هو أهم استخدام لتحليلات جوجل التي تساعدك على اكتشاف من هم عملاؤك وأعمارهم وأجناسهم والمناطق التي ينتمون إليها، بشكل يتيح لك تخطيط حملاتك بشكل أفضل لمعرفة الأكثر احتمالاً للشراء منك وعاداتهم الشرائية مثل حجم وتكرار عملية الشراء. يمكنك كذلك التعرف على المنصة الرقمية – سواء كانت عبر سطح المكتب أو عبر الهاتف النقال- التي يستخدمونها ويعملون عبرها. كما تساعدك تقارير غرض الاستحواذ ومعدلات التحويل في القضاء على العوامل التي تعيق حركة المرور على صفحتك الإلكترونية والاستثمار بشكل أكبر في القنوات التي تجلب لك المزيد من المشترين.

استخدام التعليقات التوضيحية

بمجرد تحديد عملائك، ابدأ في استخدام التعليقات التوضيحية في تحليلات جوجل لمعرفة تقارير المبيعات، وهي ستطلعك على المنتجات الأفضل أداءً في متجرك. ولا تتابع تحليلات جوجل عمليات الزياد ة والنقصان في المبيعات فحسب، بل ويقترح كذلك العوامل التي ربما أدت إلى ذلك. على سبيل المثال، يُظهر التحليل ما إذا كان زيادة مبيعاتك ناتجة عن القسائم المجانية التي قمت بالترويج لها خلال عطلة نهاية الأسبوع الطويلة. يمكنك أيضاً استخدام تحليلات جوجل للمقارنة ومعرفة موقعك من المنافسة.

تخصيص التقارير

إذا كنت تريد مجموعة معينة من البيانات لفهم الديناميكيات، فإن تحليلات جوجل توفر لك ذلك كذلك. يمكنك إعداد تقرير مخصص وخاص بك لاسترداد المعلومات المطلوبة بمجرد الضغط على ميزة “تخصيص” واختيار الخيارات التي تريدها. وتساعدك تحليلات جوجل من خلال الرسوم البيانية على اعداد تقارير مفصلة واستعراضها اثناء اجتماعات مجلس الإدارة مع الشركاء والمستثمرين. وفي حالة عدم تمكنك من متابعة العديد من التقارير التي قمت بإعدادها، يمكنك دائماً استخدام خيار “البحث عن التقارير والمزيد” وتصفح الوثائق الموجودة فيه بسرعة.

الخلاصة

من الضروري أن يستخدم اللاعبون في التجارة الإلكترونية أدوات رقمية لمعرفة ماهية جماهيرهم من بين مجموعة ضخمة من الجماهير العالمية. وبما أن الجميع لا يمتلك ميزانيات هائلة مثل أمازون أو وول مارت لإعداد فريق كامل للقيام بذلك، فبإمكانهم الاعتماد على تحليلات جوجل. ولفهم بعض العمليات التفصيلية يمكنك الحصول على مساعدة من مطور لمواقع الإنترنت، إذ توفر تحليلات جوجل إحصاءات يسهل تقييمها وإذا تم التعامل مع تلك الاحصاءات بذكاء، فإنها ستساعدك على تعزيز موقع التجارة الإلكترونية الخاص بك.